التخطي إلى المحتوى

أبلغ نادي برشلونة الهولندي فرينكي دي يونج بضرورة إلغاء تجديد التعاقد مع الفريق خلال الفترة المقبلة بسبب وجود شبهة مخالفة قانونية.

وحسب “ذا أثليتك” فإن برشلونة اكتشف خللا قانونيا في عقد اللاعب الذي وقعه مع الإدارة القديمة بقيادة جوسيب ماريا بارتوميو.

دي يونج كان قد وقع عقدا جديدا في 20 أكتوبر 2020 لمدة ستة أعوام مع برشلونة، بشرط أن يخفض راتبه في موسمي 2020-2021 و2021-2022، من أجل تخفيف الأزمة المالية التي يمر بها النادي الكتالوني.

ووفقا للعقد الجديد، أصبح برشلونة مدينا لـ دي يونج بنحو 17 مليون يورو من راتبه المؤجل منذ ذلك الحين.

الأمر الذي استدعى الإدارة الجديدة بقيادة خوان لابورتا بإبلاغ اللاعب بضرورة فسخ عقده الحالي والعودة إلى عقده القديم الذي وقعه في 2020.

ونوهت “ذا أثليتك” أن النادي الكتالوني حذر ممثلي دي يونج من أنهم قد يتورطوا في قضية جنائية بسبب بنود العقد الحالي والتي بها أزمة قانونية.

ويرتبط دي يونج بالانتقال إلى مانشستر يونايتد، وأشارت “سكاي” الإنجليزية في وقت سابق إلى موافقة برشلونة على العرض المقدر بـ 85 مليون يورو، مقسمة بين 75 مليون يورو مضمونة بالإضافة إلى 10 ملايين يورو متغيرات لضم دي يونج.

لكن تقارير إسبانية أوضحت أن برشلونة يرغب في رحيل فرينكي دي يونج خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية لكن اللاعب الهولندي لا يريد الرحيل.

وأرجعت صحيفة سبورت رفض دي يونج الانتقال إلى يونايتد بسبب شرائه لعقار في إحدى أغلى وأرقى مناطق برشلونة، ومع استثمار ضخم مشابه فإنه يرغب في الإقامة هناك لعدة سنوات.

اقرأ أيضا:

فاولر يتحدث عن شراكة صلاح ونونيز

الكشف عن المشاركين في البطولة العربية لكرة السلة

التجنيد يمنع مصطفى فتحي من مرافقة التعاون

يونايتد يتفق مع لاعب يوفنتوس

الإصابات تواصل ضرب يوفنتوس

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *