التخطي إلى المحتوى

وصل وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، اليوم، إلى الرياض في أول زيارة إلى المملكة العربية السعودية منذ استئناف العلاقات بين السعودية وإيران في مارس الماضي، بحسب «فرانس برس».

وزير الخارجية السعودي يستقبل نظيره الإيراني في الرياض

واستقبل وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، نظيره الإيراني في مقر الخارجية بالرياض، حيث يعقدان جلسة ثنائية تتطرق إلى العديد من الملفات، أبرزها، المصالحة وعودة العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين، على أن يعقد في وقت لاحق مؤتمر صحفي مشترك للوزيرين.

الزيارة تعد الأولى من نوعها لوزير الخارجية الإيراني

وكان متحدث باسم الخارجية الإيرانية صرح في وقت سابق هذا الشهر، بأنّ عبد اللهيان سيناقش خلال زيارته للرياض القضايا الثنائية وإحياء التعاون بين البلدين في مجالات مختلفة.

يأتي ذلك بعدما اتفقت السعودية وإيران في العاشر من مارس الماضي، في بكين على استئناف العلاقات الدبلوماسية المقطوعة بين البلدين منذ 2016 وإعادة فتح بعثاتهما الدبلوماسية.