التخطي إلى المحتوى

شرعت منصة نتفليكس في اختبار بث ألعاب الفيديو اعتباراً من الاثنين، بحسب ما أعلنه نائب مدير قسم الألعاب، مايك فيردو، في بيان. 

وصار بإمكان بعض مشتركي “نتفليكس” في كندا والمملكة المتحدة الاطلاع على ألعاب منصة البث، عبر أجهزة التلفزيون وموقع المنصة الإلكتروني.

ووصف فيردو الخطوة بأنها “اختبار تجريبي محدود” مع “عدد صغير من الأعضاء” وفق ما جاء في البيان، لذلك لن يحصل عليه جميع المشتركين في البلدين.

وعلى الرغم من أنّ هذا الإطلاق الأولي محدود، إلا أنه يمثل محطة كبيرة في طريق طموحات “نتفليكس” في قطاع الألعاب.

وأطلقت الشركة لأول مرة عروض ألعاب الموبايل كميزة مجانية للمشتركين في نوفمبر/ تشرين الثاني 2021. 

وحتى الآن، لا تتوفر الألعاب إلا على أجهزة iOS و”أندرويد”.

واللعبتان المتاحتان الآن هما Oxenfree من استوديو نايت سكول الذي تملكه “نتفليكس”، وMolehew’s Mining Adventure التي توصف بأنها “لعبة أركيد لتعدين الأحجار الكريمة”.

وعند اللعب عبر التلفزيون، سيتحكم المستخدم في الألعاب باستخدام هاتفه الذكي. على “أندرويد”، يمكن الوصول إلى وحدة التحكم من خلال تطبيق “نتفليكس”، بينما في أجهزة iOS سيحتاج المستخدم إلى تنزيل تطبيق وحدة تحكم خاص.