التخطي إلى المحتوى

اهتم الفنان “تامر حسني” منذ بداية مشواره الفني ببناء علاقات قوية مع جمهوره سواء بالتفاعل المباشر معهم، أو عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة وجمعت “تامر” بجمهوره العديد من المواقف المميزة.

الغناء في الطائرة

إذ أشعل الأجواء داخل طائرته المتجهة للأردن، وقال إنه تفاجأ بمجموعة من الركاب الأردنيين على متن الطائرة، وأن الركاب أرسلوا له التحية عبر أداء جماعي لأغنية “ومن النهاردة هدلعني”، فما كان منه إلا أن رد التحية بمغادرة مقعده والانضمام لمحبيه وأداء الأغنية وسط ابتهاج وتصفيق الركاب.

الغناء مع مريضة

كما حقق “تامر” حلم إحدى معجباته المريضة بالسرطان والتي كانت تتمنى أن يسمع صوتها؛ إذ قرر الدخول للاستديو بينما تجلس الفتاة أمام الميكروفون تغني دون أن تدرك أن من يقف خلفها هو نجمها المفضل ما جعلها في حالة دهشة وفرحة كبيرة، ثم شاركها غناء مقطع من أغنية “كبرنا وعقلنا”.

طفل من ذوي الإعاقة

وفي لفتة إنسانية أخرى جمعته مع طفل من ذوي القدرات الخاصة بادر الطفل بتقبيل يده “تامر”؛ ما أدى إلى توقفه عن الغناء حيث وقف الطفل بالقرب من المسرح وأخذ يردد أغاني النجم معه، وبمجرد أن رآه “تامر” قام بتحيته والإمساك بيده وتقبيلها.

الشاب المبتور

وخلال إحدى حفلاته بالأردن استقبل “تامر” على المسرح شاباً أردنياً كان قد أصيب ببتر في يديه نتيجة حادث، وكان يتمنى لقاءه فما كان من “تامر” إلا تحقيق أمنية الشاب واستقباله على المسرح، وعانقه أمام جمهور الحفل الذي هتف وصفق بحرارة.

أفراح المعجبات

كما حقق “تامر” أمنية إحدى معجباته بحضور حفل زفافها بعدما كتبت له تعليقاً عبر”إنستغرام” كشفت فيه عن مدى حبها له، وأنها إحدى متابعاته منذ وقت طويل فما كان من “تامر” إلا أن رد بقبول الدعوة، وطلب منها تفاصيل حفل الزفاف وبالفعل حضر زفافها وسط حالة من السعادة والدهشة التي انتابت العروسين.

حضور الأفلام مع الجمهور

وكعادته يحرص “تامر” على حضور عدد من عروض أفلامه مع الجمهور؛ حيث أعلن عبر حسابه على إنستغرام مشاهدة فيلمه الجديد “تاج” في إحدى المولات التجارية الكبرى بالقاهرة وسط جموع من محبيه، وهو ما تحقق بالفعل، ودخل “تامر” محمولاً على الأعناق وحرص على التقاط صور تذكارية مع مجموعة من الحاضرين.

موسوعة جينيس

وفي عام 2019 تمكنت شريحة من جمهور “تامر” بلغت 12.086 مشارك من منحه رقماً قياسياً لأكبر عدد مشاركات على جدارية بعدما تلقى رسائل من مختلف دول العالم وبلغات مختلفة في أبو ظبي ليصبح صاحب “أكثر عدد مشاركات على لوحة إعلانات” وبحسب “غينيس” فإن معيار الفوز اعتمد على توقيع أكبر عدد معجبين على اللوحة متضمناً اسماً فريداً ورسالة من المشارك نفسه لـ”نجم الجيل”