التخطي إلى المحتوى

قلل الأرجنتيني خيراردو “تاتا” مارتينو مدرب إنتر ميامي الاميركي لكرة القدم من المخاوف بشأن تعرض مواطنه النجم ليونيل ميسي لإصابة في كاحله أثناء التمارين.

وحسب وسائل إعلام محلية، فقد لوى بطل مونديال قطر العام الماضي كاحله الأيمن خلال حصة تمرينية في فورت لودردايل، فلوريدا، في وقت سابق الإثنين.

أوضح المدرب عشية مباراة فريقه أمام فيلادلفيا في الدور نصف نهائي لكأس الرابطتين الأميركية والمكسيكية “لم أرَ ما حدث بالضبط، لكن لو كان الأمر خطيراً لكان شعر اللاعبون بالصدمة ولأنهم كانوا جميعاً على ما يرام، أعتقد أنه لم يكن شيئاً مهما”.

وكأس الرابطتين هي مسابقة مخصّصة لأندية الدوريين الأميركي (مايجر ليغ سووكر) والمكسيكي (ليغا أم أكس).

ويتألق نجم برشلونة الاسباني السابق منذ انتقاله إلى إنتر ميامي قادماً من باريس سان جرمان الفرنسي حيث أمضى عامين، ليسجل في شباك تشارلوت في ربع نهائي المسابقة هدفه الثامن في خمس مباريات منذ وصوله إلى فلوريدا في 21 حزيران/يوليو.

بعد أقل من شهر من مسيرته الكروية مع ميامي، يمكن لميسي مساعدة النادي في الوصول إلى أول نهائي له بالفوز على فيلادلفيا يونيون الذي يعد أحد أقوى الأندية في الدوري الأميركي الثلاثاء.