التخطي إلى المحتوى


عدم التوازن الهرموني يسبب الكثير من الضغط العصبى للنساء اللواتي يعانين من أعراض الكآبة والهبات الساخنة، وتقلب المزاج، القلق وحتى الأرق نتيجة لذلك، عند النساء، تكون مستويات وتقلبات الهرمونات مركبة للغاية وبالتالي فهي توعية بالآثار والعلاقات معها الصحة النفسية هي مهمة جدا.


كيف يؤثر عدم التوازن الهرموني على الصحة النفسية؟

 


وفقا لموقع ” womenhealth“، فأن توازن الهرمونات بين الصحة وكيمياء الدماغ والمزاج وترتبط أيضًا بجميع الوظائف المهمة مثل الدورة الشهرية والحمل وما إلى ذلك ، وبالتالي ، فإن أي انخفاض في هرمون الإستروجين يجب إبلاغ الطبيب بالبروجسترون والتستوستيرون لأخذ المشورة بشأن العلاج.


يتسبب انخفاض هرمون الاستروجين في زيادة القلق والتهيج وإذا لم يتم التعامل معه بشكل صحيح يمكن أن يؤدي إلى اكتئاب حاد، ويؤدي الاكتئاب أيضًا إلى ارتفاع مستوى الكورتيزول والذي بدوره يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم ، مما يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري.


يمكن أن يؤدي عدم توازن الهرمونات في الغدد الدرقية أيضًا إلى القلق واضطرابات النوم وضباب الدماغ وآلام العضلات والارتباك وتغير في ضربات القلب والجفاف وجلد متقشر، تساقط الشعر ، الإمساك ، عدم انتظام الدورة الشهرية ، العقم ، الهبات الساخنة ، إلخ.


مشاكل صحية شائعة بسبب عدم التوازن

 


تشمل المشكلات الصحية الناتجة عن عدم التوازن الهرموني ما يلي:


  • فرط نشاط الغدة الدرقية

  • متلازمة ما قبل الحيض

  • سن اليأس

  • مرض اديسون

  • داء السكري

  • كآبة


ما أسباب الخلل الهرموني؟

 


تتسبب عوامل مختلفة في حدوث خلل في الهرمونات ، ومنها:


قلة النوم السليم


التدخين والشرب


حالات طبيه


الأدوية


قلق مزمن


تغذية سيئة


نمط حياة مستقر


كيف تعالج الخلل الهرموني؟

 


أفضل الطرق لعلاج الخلل الهرموني بشكل طبيعي هي:


نظام غذائي صحي:

 


احرصي على تناول نظام غذائي سليم ومغذي يلبي جميع متطلبات الجسم. زيادة تناول الألياف والمعادن والفيتامينات بالفواكه والخضروات والأسماك والدجاج والحبوب.


تمرين:


من المهم التمرن وممارسة الرياضة يوميًا، حتى ولو لمدة 30 دقيقة. احرص على ممارسة رياضة الجري الصغيرة أو المشي أو السباحة أو ركوب الدراجات التي تساعد على زيادة التمثيل الغذائي ووظائف الجسم الأخرى.


الإقلاع عن التدخين والكحول:


كل من التدخين والإفراط في تناول الكحول ضار بالصحة الجسدية والعقلية.


التأمل:

 


من المهم جدًا القيام ببعض التأمل يوميًا لتهدئة العقل والجسد. مارس بعض اليوغا أو العب بعض ألعاب تحفيز الدماغ التي تساعد في موازنة الهرمونات.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *