التخطي إلى المحتوى

أعلنت السلطات الجزائرية عن استعادة نسر من “سلالة نادرة”، الأحد، بعد العثور عليه معروضا للبيع في واحدة سوق أسبوعي لتجارة الحيوانات الأليفة بمدينة أدرار، جنوب البلاد.

ونقلت صحيفة “النهار” عن وكالة الأنباء المحلية أن العملية التي تأتي في إطار حماية الحيوانات البرية، جرت بالتنسيق مع مختلف الجهات الأمنية والقضائية.

وكشفت الصحيفة أن تدخل السلطات “جاء بعد اتصال من مصالح الشرطة القضائية حول وجود نسر معروض للبيع في سوق السبت المعروف بسوق الحيوانات الأليفة، بمدينة أدرار”.

وإثر ذلك، قامت محافظة الغابات باسترجاع هذا الطائر الذي يعتبر من النوع النادر للنسور التي ظهرت في المنطقة، ومن الحيوانات المحمية قانونا، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بالتنسيق مع الجهات المختصة.

ونقل النسر من قبل مصالح محافظة الغابات إلى مركز خاص من أجل العناية به بعد فحصه، على أن يتم لاحقا نقله إلى أحد مراكز تربية الحيوانات البرية في إحدى الولايات ليتم التكفل التام به قبل أن تتم إعادة إطلاقه في البرية.

وعثر على هذا الطائر البري النادر مؤخرا في طريق تحت جسر  بإقليم ولاية بني عباس، متأثرا بالعطش ودرجة الحرارة الشديدة، حيث قام مواطن بإسعافه والعناية به.

وفي السياق ذاته، أشارت محافظة الغابات لولاية أدرار، إلى أنها رصدت في السنوات الأخيرة عدة طيور مهاجرة، من بينها نسور وصقور عثر عليها في المنطقة، مما يستدعي تدخل أهل الاختصاص والخبرة لدراسة هذه الظاهرة.

Scan the code