التخطي إلى المحتوى

رحيل ريناتا سكوتو.. آخر صوت أوبرالي إيطالي

رحلت اليوم عن عالمنا السوبرانو الإيطالية ريناتا سكوتو (1934 – 2023)، أيقونة الغناء الأوبرالي الإيطالي، عن عمرٍ يناهز التاسعة والثمانين، وذلك في مسقط رأسها؛ مدينة سوفانا في الشمال الإيطالي، كما أفادت مصادر إعلامية إيطالية، نقلاً عن عائلة الفنّانة الراحلة.

وُلدت ريناتا، التي كانت واحدة من أبرز مغنيّات الأوبرا العالمية في النصف الثاني من القرن العشرين، في مدينة سوفانا عام 1934. بدأت مسيرتها الفنية في سن الثامنة عشرة، عندما لعبت دور فيوليتا، البطلة الرئيسية لأوبرا “لا ترافياتا”، وانتقلت بعدها إلى ميلان وشاركت إلى جانب كبار مغنيّي الأوبرا مثل ريناتا تبالدي (1922 – 2004) وماريو ديل موناكو (1915 – 1982).


 
طوّرت الفنّانة الإيطالية مسيرة مهنية طويلة وغزيرة كمغّنية أوبرا، حيث شاركت مع مغنيين عالميين في أبرز المسارح العالمية، لكن شهرتها ذاعت في عام 1957، عندما أخذت مكان المغنية الأوبرالية اليونانية ماريا كالاس (1923 – 1977) في عرض “الجميلة النائمة”.

اشتهرت سكوتو بأسلوبها الحساس وموهبتها الموسيقية كفنانة ومغنية لا مثيل لها، حيث عُدّت من أبرز أصوات الأوبرا في النصف الثاني من القرن العشرين، كما أنها اختصت في تمثيل أدوار “بل كانتو”، فضلاً عن بعض الأدوار الواقعية التي تتطلّب صوتاً خاصاً.

في عام 2002، اعتزلت الفنّانة خشبة الغناء، وتوجّهت بنجاح إلى إخراج أعمل أوبرالية، كما أنها مارست تعليم الغناء الأوبرالي في إيطاليا وأميركا، وأصدرت العديد من المنشورات في أكاديمية “سانتا تشيشيليا الوطنية” بروما ومدرسة “جوليارد” في نيويورك.