التخطي إلى المحتوى

متابعة: ضمياء فالح
كشف تقرير عن محاولة نادي برشلونة الإسباني إعادة شراء حقوق البث التلفزيوني لمبارياته لنفسه على أمل جمع 150 مليون يورو باعتبارها مصدراً جديداً للعوائد، لكن رابطة «الليجا» رفضت الصفقة لشكوكها في السعر المتضخم.

وفي التفاصيل، باع برشلونة 25 في المئة من حقوق بث مبارياته لـ25 عاماً المقبلة، وأعلن أن عائداته من البيع 667 مليون يورو لكن «الليجا» قالت إن المبلغ هو 435 مليون يورو وإن الـ150 مليون يورو هي خدعة من برشلونة لشراء الحقوق لنفسه عبر شركة استثمار أسسها النادي الكتالوني ليلتف على القوانين.

وكون برشلونة وفق التقرير شركة اسمها لوكسلي انفيست مع شركة تمويل استثمارية أمريكية اسمها «سيكسث ستريت» وتملك الشركة الأمريكية مع برشلونة 50 في المئة من شركة لوكسلي انفيست. ويحاول برشلونة تدبير الـ150 مليون يورو المتبقية كي يستطيع تسجيل لاعبيه الجدد وعليه وفق التقرير تسديد مبالغ أخرى لنجومه تصل إلى 262 مليون إسترليني على شكل أجور لأربعة من لاعبيه وفق العقود التي وقعوها في أكتوبر 2020 والتي نصت على تقسيط الأجور لمساعدة النادي على المدى القصير.

اللاعبون الأربعة هم جيرارد بيكيه والحارس تير شتيجن وكليمنت لنجليه وفرينكي دي يونج، ويحاول النادي إقناع الأربعة بالتنازل عن المبالغ في ذمته.

ورفع النادي وتيرة الضغوط على نجمه الهولندي فرينكي دي يونج وبعث له رسالة يشكك فيها بقانونية عقد التمديد الذي وقعه مع الإدارة في أكتوبر 2020 في محاولة للضغط عليه كي يرحل ويوفر للنادي أموالاً يستطيع بفضلها تسجيل اللاعبين الجدد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *