التخطي إلى المحتوى

يسعى معرض الرياض الدولي إكسبو 2030، لإلهام العالم وتشجيعه على تبني حلول مستدامة تعزز التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في المملكة العربية السعودية وفي العالم بشكل عام، وتتمثل رسالة إكسبو السعودية في خلق منصة عالمية تعكس تقدّم المملكة في مجالات الابتكار والتنمية المستدامة وتعزيز الوعي بالتحديات التي يواجهها العالم ودعم مجالات الابتكار والتنمية المستدامة مع توقعات بتحقيق مليون وظيفة مباشرة وغير مباشرة و50 مليار دولار.

سيحظى معرض الرياض الدولي إكسبو 2030 بنحو 40 مليون زائر من جميع دول العالم، وسيقام المعرض في شمال الرياض، على بعد نحو 5-10 دقائق بالسيارة من مطار الملك خالد الدولي، بمساحة إجمالية تبلغ أكثر من 6 ملايين متر مربع، وسيكون معرض الرياض إكسبو 2030 بمثابة فرصة لدراسة أثر نتائج الجهود العالمية حول جدول أعمال الأمم المتحدة 2030 وأهداف التنمية المستدامة، والتي تتطلب جهوداً تعاونية باستمرار سواء من الحكومات أو المجتمعات لتحقيق الأهداف العالمية على مدى الـ20 عام المقبلة.

إلى ذلك توقع تقرير حديث حصلت “الرياض” على نسخة منه أدلت به غرفة الرياض أن يصل عدد الزوار إلى نحو 37 مليون زائر، وفي الصدد ذاته فقد قدّر التقرير نمو عدد الزائرين الأجانب إلى الملكة بنحو 20.3 %. وصولاً إلى 70 مليون زائر بحلول عام 2030م منهم قرابة 30 مليون زائر لمكة المكرمة والمدينة المنورة. وعلى صعيد قطاع التشييد والبناء فقد توقع التقرير نمو القطاع بنحو 5.7 %. وصولاً إلى 79.1 مليار دولار بحلول عام 2030م، بعد أن سجل القطاع 52.2 مليار دولار في عام 2022م، ونحو 54.5 مليار دولار متوقعة بنهاية العام الجاري 2023.

Scan the code