التخطي إلى المحتوى

قال إيريك تن هاج مدرب مانشستر يونايتد إن افتقاد لاعبيه الثقة بالنفس كلفهم الهزيمة على أرضهم 2-1 من برايتون أند هوف ألبيون في بداية مشوار الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمس الأحد.

وأحرز باسكال جروس هدفي برايتون في الشوط الأول قبل أن يسجل أليكسيس ماك أليستير بالخطأ في مرماه ليمنح يونايتد بصيص أمل في الدقيقة 68 لكن برايتون صمد ليحقق أول انتصار على الإطلاق بملعب أولد ترافورد.

وأبلغ تن هاج الصحفيين “اعتقد أن البداية كانت جيدة ثم أحرزوا الهدف الأول وانخفض المستوى وتراجع إيمان اللاعبين بأنفسهم وارتكبوا أخطاء وعاقبنا المنافس”.

وأضاف “تراجعت الثقة وهذا يمكن أن يحدث، يجب الإيمان بالنفس دائما والاتحاد مع الفريق”.

وتابع “كان يمكننا التعويض في الشوط الثاني وكان يجب أن نتحلى بالإيمان ومن الجيد رؤية ذلك، تعامل اللاعبين مع الصدمتين واكتسبوا الثقة لأنهم لاعبين جيدين حقا”.

ودافع المدرب الهولندي عن قرار جلوس كريستيانو رونالدو على مقاعد البدلاء منذ البداية قائلا إن النجم البرتغالي لم يكن مستعدا لخوض مباراة كاملة بعد الغياب عن فترة الإعداد للموسم في تايلاند وأستراليا.

ولعب كريستيان إريكسن كمهاجم “رقم تسعة وهمي” بينما شارك رونالدو في الدقيقة 53.

وأوضح تن هاج “لو كان يوجد مهاجم متاح لدفعت به، رونالدو يتدرب منذ عشرة أيام تقريبا وهذه فترة قصيرة جدا للعب 90 دقيقة لهذا لم أبدأ به، فكرنا في اللعب بماركوس راشفورد كرأس حربة لكنه خاض فترة جيدة في اليسار ونال فرصتين لكن لم يكن هناك أي رأس حربة تقليدي متاح اليوم”.

ويخوض يونايتد اللقاء المقبل في الدوري أمام برنتفورد يوم 13 أغسطس/آب.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *