التخطي إلى المحتوى

رد الممثل التركي بوراك أوزجفيت على اتهامه بخيانة زوجته الممثلة فهرية أفجان، عقب نشر لقطة لمكالمة فيديو جمعته بنجمة استعراضية مشهورة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.اضافة اعلان

وكانت عارضة الأزياء الفرنسية “أنجيلين ميشيل”، التي يتابعها عبر حسابها في “إنستغرام” أكثر من مليون شخص، قد وثقت صورة لمكالمة فيديو جرت مع بوراك، معلقةً عليها: “أحب تركيا”؛ ما اعتبره البعض تلميحًا واضحًا لإعجابها بالنجم.

وأثارت هذه الصورة التساؤلات حول ما إذا كانت مزيفة أم حقيقية، وتأثيرها على علاقته بزوجته فهرية، والدة طفليه.

لكن أوزجفيت نفى الاتهامات التي تعرض لها جملة وتفصيلًا، وشارك صورة مطابقة لتلك التي نشرتها “أنجيلين” مع اختلاف المرأة، مُشيرًا إلى أنه جرى التلاعب بها وتعديلها عن طريق برنامج “فوتوشوب”.

وطالب الممثل التركي من جمهوره بالابتعاد عن حياته الشخصية، معلقًا: “حقًا تعبنا من الأخبار التافهة التي تنشروها، اتركونا وشأننا”.

يذكر أن بوراك وفهرية تزوجا العام 2017 بعد علاقة حب نشأت أثناء مشاركتهما في المسلسل التلفزيوني “طائر النمنمة”، وتككل زواجهما بإنجاب طفلين هما كاران وكرم.

اقرأ أيضاً: 

إصابة فهرية أفجان الحامل بشهرها الخامس وابنها كاران بكورونا