التخطي إلى المحتوى

دعا رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “ويفا”، السلوفيني ألكسندر تشيفيرين، الأربعاء، إلى “استئصال سرطان الشغب” من عالم الكرة المستديرة، وذلك بعد مقتل مشجع يوناني، الأسبوع الماضي.

وقال تشيفيرين خلال مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، أقيم في العاصمة أثينا “مشكلة العنف والشغب ليست يونانية فقط، إنها أوروبية”.

وتابع “أدعو الجميع على المستوى الأوروبي إلى استئصال هذا السرطان”.

وقتل مشجع نادي أيك أثينا، ميخاليس كاتسوريس، (29 عاما) بعد تعرضه للطعن خلال أحداث عنيفة اندلعت في الثامن من الشهر الحالي بالقرب من ملعب نيا فيلادلفيا، في ضواحي أثينا عشية المواجهة المنتظرة بين الفريق المضيف، ودينامو زغرب الكرواتي، في الدور التمهيدي الثالث لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم. 

وقرر الاتحاد الأوروبي تأجيل المباراة إلى 19 أغسطس على خلفية ما حصل.

وأكد تشيفيرين قائلا “سنفعل كل ما في وسعنا لضمان عدم حدوث مثل هذه المأساة مرة أخرى”.

ومن جانبه، قال رئيس الوزراء اليوناني “سيتم القبض على الجناة ومعاقبتهم على جريمة القتل”، مطالبا بـ “وضع آلية أوروبية لمواجهة العنف في الملاعب ومعاقبتهم بشكل فعال”.

والأحد، وجهت السلطات القضائية اليونانية لائحة اتهام إلى 105 أشخاص اتهموا بالمشاركة في الأحداث واعادت احتجازهم. 

ومن بين المتهمين 102 من الكروات، يُشتبه في ارتباطهم بمثيري الشغب “باد بلو بويز” من دينامو زغرب. 

وأكد رئيس الوزراء اليوناني أنه اتفق مع الرؤساء الأربعة للأندية اليونانية الرئيسية على أن “تعمل الشرطة في الملاعب وتتحكم في الدخول” إليها.

وأضاف “لكن العنف ليس فقط في الملاعب بل في الشوارع أيضا وعلينا محاربته بشكل جماعي”.