التخطي إلى المحتوى

أعلنت «جمعية تيرو للفنون» و«مسرح إسطنبولي» إقامة «أسبوع سينما المكفوفين» في 22 آب/ أغسطس الجاري في «المسرح الوطني اللبناني المجاني» في مدينة طرابلس، تحت شعار «السينما للجميع»، من خلال عرض مجموعة من الأفلام القصيرة بالوصف الصوتي، التي تتيح للمكفوفين مشاهدة الأفلام في خطوة من شأنها مساعدة المكفوفين وضعاف البصر على مشاهدة أفلام السينما باستمرار، وهي الخطوة الأولى من نوعها في طرابلس، وتُعرض الأفلام بالمجان للجمهور.

وأكد الممثّل والمخرج قاسم إسطنبولي، مؤسّس المسرح الوطني اللبناني أن استمرار عروض الأفلام والمهرجانات والورش التدريبية المجانية رغم كل الأزمات من حولنا يشكل فرصة مهمة للتلاقي، وفرصة للجمهور للتعرّف إلى ثقافات مختلفة من العالم كي يكون الفن حقاً للجميع دوماً بإسرار الشباب المتطوعين للعمل من أجل الفن.

وتهدف جمعية تيرو للفنون التي يقودها الشباب المتطوعون إلى إنشاء مساحات ثقافية حرة ومستقلة في لبنان من خلال إعادة تأهيل سينما الحمرا وسينما ستارز في النبطية، وسينما ريفولي في مدينة صور، التي تحوّلت إلى المسرح الوطني اللبناني كأول مسرح وسينما مجانية في لبنان، وسينما أمبير في طرابلس التي تحولت إلى المسرح الوطني اللبناني في طرابلس، وإقامة الورش والتدريب الفني للأطفال والشباب، وإعادة فتح وتأهيل المساحات الثقافية وتنظيم المهرجانات والأنشطة والمعارض الفنية، وهي تقوم على برمجة العروض السينمائية الفنية والتعليمية للأطفال والشباب، وعلى نسج شبكات تبادلية مع مهرجانات دولية، وفتح فرصة للمخرجين الشباب لعرض أفلامهم وتعريف الجمهور بتاريخ السينما والعروض المحلية والعالمية، ومن المهرجانات التي أسستها: مهرجان لبنان المسرحي الدولي، ومهرجان شوف لبنان بالسينما الجوالة، ومهرجان طرابلس المسرحي الدولي، ومهرجان صور الموسيقي الدولي، ومهرجان لبنان المسرحي الدولي للحكواتي، ومهرجان صور الدولي للفنون التشكيلية، ومهرجان أيام صور الثقافية، ومهرجان لبنان المسرحي لمونودراما المرأة، ومهرجان لبنان المسرحي للرقص المعاصر، ومهرجان تيرو الفني الدولي، ومهرجان صور المسرحي الدولي.