التخطي إلى المحتوى

يتم إنتاج هرمون INSL3 بواسطة خلايا موجودة في الخصيتين ويزداد مستوى هذا الهرمون عند الرجال خلال فترة البلوغ إلى مستوى يظل ثابتاً نسبياً طوال الحياة. وفق نتائج دراسة حديثة، فإن الرجال الذين يعانون من انخفاض مستوى هرمون معين هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض مرتبطة بالتقدم في العمر في وقت لاحق، نقلاً عن الموقع الرسمي للصيادلة الألمان aponet.de

توصل فريق من الباحثين من جامعة نوتنغهام في بريطانيا إلى اكتشاف هرمون INSL3، الذي قد يساعد في التنبؤ المبكر ببعض الأمراض المرتبطة بالتقدم في العمر لدى الرجال. في هذه الدراسة الحديثة التي  نشرت نتائجها بشكل مفصل في مجلة Endocrinology العلمية، كشفت على  أن مستوى هرمون INSL3 في الدم لدى الرجال مرتبط بأمراض مصاحبة للتقدم في العمر مثل هشاشة العظام والضعف الجنسي ومرض السكري و أمراض القلب والأوعية الدموية.

خبر سيء للرجال وجيد للطب!

كما كشفت نتائج هذه الدراسة إلى مستوى هذا الهرمون قد يختلف بشكل كبير من شخص لآخر، ولكنه قد يتغير قليلاً على مدار العمر. هذا يعني أن الرجل الذي لديه مستوى عالٍ من INSL3 في سن مبكرة من المحتمل جدًا أن يظل لديه مستوى عالٍ من INSL3 في سن الشيخوخة أيضاً. في حين أن الرجل الذي يكون لديه مستوى هذا الهرمون منخفض عندما يكون في سن صغير سيكون كذلك عندما يكبر، مما يزيد من احتمالية إصابته بأمراض شائعة لدى المتقدمين في العمر.

يقدم هذا الاكتشاف خبراً سيئاً للرجال للوهلة الأولى، لكنه بالنسبة للخبراء والأطباء فهو يقدم إمكانية جيدة الوقاية من الأمراض المرتبطة بالشيخوخة في مرحلة مبكرة لدى هذه الفئة. وأوضح البروفيسور، رافيندر أناند إيفيل، نقلاً عن الموقع الرسمي للصيادلة الألمان aponet.de : “إن فهم سبب تعرض بعض الرجال لخطر الإصابة بالإعاقة والمرض مع تقدمهم في السن، بشكل أكبر من غيرهم، أمر بالغ الأهمية لإيجاد تدابير ضمان العيش حياة طويلة وصحية أيضاً في سن الشيخوخة. يعد اكتشافنا خطوة مهمة في ذلك وسيمهد الطريق للمساعدة في التخفيف من أزمة الرعاية التي نواجهها في المجتمع “.

إ.م

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *