التخطي إلى المحتوى

عيّنت الممثلة أنجلينا جولي ابنتها فيفيان جولي بيت البالغة من العمر 15 عاما، مساعدة لها في الكواليس، إذ تلعب أنجلينا دور البطولة في مسرحية The Normal Heart في برودواي.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تشارك فيها فيفيان في عمل والدتها، ففي عام 2014، ظهرت في الفيلم Unbroken جنبًا إلى جنب مع جولي وإخوتها.

وتلعب جولي البالغة من العمر 47 عامًا، دور ناتالي كينيدي في The Normal Heart، وهي مسرحية عن وباء الإيدز في السبعينيات، وتلقت إشادة واسعة من النقاد لأدائها.

متحمسة لمساعدة أمها

قال أحد المقربين من أسرة جولي، إن الابنة تحب أن تكون في برودواي وترى أمها تعمل، وإنها متحمسة جدًا للمساعدة في أي شيء تحتاجه أمها.

وأثار الخبر ردود فعل متباينة من المعجبين، فكتب أحد المعجبين على تطبيق إكس: هذا رائع، أنجلينا جولي نموذج يُحتذى به للأمهات.

وكتب معجب آخر: هذا أمر مثير للقلق قليلًا، أنا متأكد من أن فيفيان تحب المساعدة، لكنني آمل أن تحصل على فرصة للاستمتاع بطفولتها أيضًا.