التخطي إلى المحتوى

وقعت امرأة في إقليم جامبي في إندونيسيا فريسة لأفعى من نوع البيثون، التي قتلتها وابتلعت جثتها كاملة، بحسب تقارير محلية.

وكانت المرأة واسمها “جهرة”، وهي جامعة للمطاط في الخمسينيات من عمرها، في طريقها للعمل في إحدى مزارع المطاط صباح يوم الأحد الماضي وفق هيئة الاذاعة البريطانية “بي بي سي”.

وقد أبلغ عن اختفائها إثر عدم عودتها إلى منزلها حتى الليل، وأرسلت فرق للبحث عنها. وبعد يوم على الحادثة عثر القرويون على أفعى من نوع البيثون وبطنها منتفخة.

وقام السكان المحليون في وقت لاحق بقتل الأفعى فعثروا بداخلها على جثة المرأة.

وقال إس هاريفا، قائد الشرطة في بيتارا جامبي، لوسائل إعلام محلية إن “الضحية وُجدت داخل بطن الأفعى”، مضيفاً أن جثتها بدت سليمة بشكل كبير عندما عُثر عليها.

وقال إن زوج الضحية عثر ليلة الأحد على بعض ملابسها والأدوات التي استخدمتها في مزرعة المطاط، الأمر الذي دفعه إلى استدعاء فريق للبحث.

وبعد أن شوهدت الأفعى- التي كانت بطول 5 أمتار على الأقل- يوم الاثنين، أمسك القريون بها وقتلوها للتحقق من هوية الضحية.

وقال السيد هاريفا لشبكة “سي أن أن اندونيسيا” إنهم “بعد أن شقوا بطن الأفعى، وجدوا أن الجثة التي بداخلها هي جثة جهرة”.

وعلى الرغم من أن هذه الحوادث تُعد نادرة، إلا أنها ليست المرة الأولى التي تقتل فيها أفعى بيثون شخصاً في اندونيسيا وتلتهمه.

فقد أُبلغ عن وقوع حالتي وفاة مشابهتين في البلاد في الفترة بين عامي 2017 و 2018.

يُذكر أن أفعى البيثون تبتلع فريستها كاملة. ففكاها موصولان بأربطة مرنة للغاية بحيث يمكنهما أن يتمددا حول جسم فريسة كبيرة الحجم.

وقالت ماري- روث لاو، مسؤولة الحفاظ على الأجناس والبحوث في محميات الحياة البرية في سنغافورة: “من حيث الجوهر يمكن لأفاعي البيثون أن تلتهم الفريسة مهما كان حجمها، بما في وذلك الخنازير وحتى الأبقار.

Google Newsstand

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *