التخطي إلى المحتوى


مؤشر ناسداك المركب يسجل أدنى إغلاق له في 7 أسابيع

واصلت المؤشرات الأميركية خسائرها لليوم الثاني على التوالي في جلسة الأربعاء بسبب مخاوف المستثمرين من بقاء معدلات الفائدة مرتفعة لفترة أطول بعد نتائج محضر الفدرالي الأميركي.

إذ أظهر محضر الاجتماع أن مسؤولي البنك المركزي منقسمون بشأن الحاجة إلى مزيد من رفع معدلات الفائدة وأن أن معظم صانعي السياسة يواصلون إعطاء الأولوية للمعركة ضد التضخم، مما يثير حالة من عدم اليقين للأسواق .

أداء المؤشرات الأميركية الرئيسية:

تراجع مؤشر الداو جونز بنسبة 0.5% أي ما يعادل نحو 180 نقطة مسجلاً ليغلق عند أدنى مستوياته في شهر.

كما تراجع مؤشر S&P 500 بنسبة 0.75% بضغط من انخفاض أسهم البنوك وتصدرBank of America   الخسائر بين البنوك الكبرى.

وانخفض مؤشر ناسداك المركب بنسبة 1.15% مسجلاً أدنى إغلاق له في 7 أسابيع بضغط من تراجع أسهم Nvidia بعد جلستين من الارتفاعات القوية.

أسهم Bank of America

انخفض سهم Bank of America بنحو 2.2% يوم الأربعاء مسجلاً ثالث خسائر يومية على التوالي ليفقد البنك نحو 16 مليار دولار من قيمته السوقية في خلال 3 أيام ويغلق عند أدنى مستوياته في نحو شهر.

وجاءت هذه الخسائر بعد تحذير وكالة Fitch من تخفيض التصنيف الائتماني لعشرات البنوك الأميركية والمخاوف التي تحيط بالقطاع المصرفي الأميركي في حال بقاء معدلات الفائدة مرتفعة لفترة طويلة.

أسهم Target:

قفز سهم Target بنحو 3% يوم الأربعاء مسجلاً أعلى مكاسب يومية له في شهرين بعد أن أعلنت عن أرباح بأعلى من التوقعات لفترة الربع الثاني.
وبلغت ربحية السهم لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 29 يوليو نحو 1.80 دولار مقابل توقعات بقيمة 1.39 دولار بينما بلغت الإيرادات 24.77 مليار دولار مقابل توقعات بقيمة 25.16 مليار دولار .