التخطي إلى المحتوى

تؤكد التسريبات مرة أخرى أن هاتف آيفون 15 القادم سيكون أول هاتف من شركة أبل يأتي مع منفذ شحن من نوع USB-C، وهي الخطوة التي تقدم عليها الشركة بسبب الضغوط الكبيرة التي تتعرض لها، فضلًا عن النجاح الكبير الذي يحققه هذا النوع من التوصيل.

تعمل شركة أبل على وضع الرتوش الأخيرة على تصنيع آيفون 15 القادم، والذي من المقرر أن يتم الكشف عنه في شهر سبتمبر المقبل، وسيشهد تحسينات كبيرة، في مقدمتها الانتقال إلى منفذ الشحن الأحدث USB-C لأول مرة.

أكد تقرير لـ 9to5Mac نقلًا عن ChargerLab أن أبل ستستخدم منفذ USB-C من حيث توقف عنده المنافسين، أو بمعنى آخر سيتواجد أحدث موديل توصيل USB-C في آيفون 15 والذي يحمل الإصدار رقم 4 أو ما يُعرف باسم Thunderbolt صاحب أعلى سرعات نقل بيانات.

آيفون 15

لمزيد من المعلومات هنا، فإن تقنية التوصيل Thunderbolt تم تطويرها في البداية بتعاون بين أبل وإنتل، وتم استخدامها بالفعل في أجهزة من الشركة الأولى مثل الماك وآيباد برو.

المعلومات تأتي بعد ظهور صور مسربة لدائرة الشحن التي سيتم الاعتماد عليها في هواتف آيفون 15، حيث يظهر في الصور 3 أنواع من الدوائر لإصدارات مختلفة من توصيل USB-C.

يجلب هذا التغيير الكثير من الفوائد للمستخدمين، خاصةً للمحترفين الذين يحتاجون إلى نقل مقاطع فيديو ProRes بسرعة إلى جهاز كمبيوتر (والذي يستغرق حاليًا وقتًا طويلاً مع منافذ Lightning)، كما يمكن للتقنية أيضًا تحسين مسألة الطاقة، بحيث يمكن للمستخدمين إعادة شحن هواتفهم في وقت أقل.

لا تتفاءل كثيرًا

ما يظهر في الصور المسربة هو 3 أنواع من دائرة شحن وتوصيل USB-C كما سبق وذكرنا، وهذا يشير إلى أن موديل Thunderbolt لن يأت في جميع طرز آيفون 15.

آيفون 15

الصور توضح منفذ USB-C 3.1 كما في آيباد برو، والثاني USB-C 2.0 وهو الطراز البطيء حقًا في نقل البيانات مقارنة بالأخرى، ويعد الخيار الأقل الذي يتم استخدامه في الأجهزة حاليًا، فلم يعد هناك أجهزة بالجيل الأول في 2022 و2023.

المقصد أنه ربما يتوفر منفذ USB-C من نوع Thunderbolt في جميع طرز آيفون 15، ولكن على الأرجح سيكون فقط في طرازي برو وبرو ماكس، وربما أيضًا يأتي في iPhone 15 Pro Max الأغلى فقط.